مجلة العلوم التربوية و النفسية

أسباب عزوف الأبناء من 13- 18 سنة عن التحدث باللغة العربية الفصحى من وجهة نظر المعلمين وأولياء الأمور في مدارس مدينة جدة

أسباب عزوف الأبناء من 13- 18 سنة عن التحدث باللغة العربية الفصحى
من وجهة نظر المعلمين وأولياء الأمور في مدارس مدينة جدة

ابتسام رشاد حميدة

متوسطة الموهوبات || وزارة التعليم || المملكة العربية السعودية

[button link=”https://doi.org/10.26389/AJSRP.E110219″ type=”big” color=”orange”] DOI[/button]

[tabs slidertype=”top tabs”] [tabcontainer] [tabtext]المُلخص:[/tabtext] [/tabcontainer] [tabcontent] [tab] هدفت الدراسة إلى التعرف على أسباب عزوف الأبناء من 13- 18 سنة عن التحدث باللغة العربية الفصحى من وجهة نظر المعلمين وأولياء الأمور في مدارس مدينة جدة، وكذا البحث عن الفروق ذات الدلالة الإحصائية بين متوسطات استجابة أفراد العينة في عزوف الأبناء عن التحدث باللغة العربية الفصحى، واستخدمت الباحثة المنهج الوصفي التحليلي، وتكون مجتمع الدراسة من المعلمين وأولياء الأمور وعددهم (60)، حيث بلغ عدد العينة (60) معلماً ، ووليَّ أمر، واستخدمت الباحثة الاستبانة المفتوحة والمغلقة أداة لبحثها، وتمّ استخدام الأساليب الإحصائية، وجاءت أهم النتائج بأنَّ هناك موافقة بدرجة متوسطة بين أفراد عينة الدراسة على عزوف الأبناء من 13- 18 سنة عن التحدث عن باللغة العربية الفصحى، وكان من أهمها أنَّ من أسباب عزوف الأبناء عن التحدث باللغة العربية الضعف المادي لعوائلهم ممَّا يدفعهم إلى العمل بعد انتهاء الدوام المدرسي، وازدحام الصفوف بالأبناء فقد يصل عدد الطلبة في الصف الواحد من (55- 60) طالباً وهذا يؤثر سلباً على فهم الابن واستيعابه للمادة ممَّا يؤدي إلى عدم التحدث باللغة العربية الفصحى، وضعف اطلاع المعلم على أساليب التدريس الحديثة، وعدم متابعة المعلم لأخطاء الأبناء عند التحدث باللغة العربية، وضعف كفاية المعلم في تقديم الدرس، وصعوبات الموضوعات المقدمة للأبناء، ورداءة الطباعة لكتب القراءة، وقلّة اهتمام المعلمين وإدارة المدارس بالأبناء الضعاف، وقلّة كفاية الوقت المخصص لحصص اللغة العربية، وقلّة الدورات التي تتيح للمعلم الاطلاع على أحدث المستجدات التربوية.  الكلمات المفتاحية: اللغة العربية الفصحى – التخاطب – مدينة جدة – الطلبة.[/tab] [/tabcontent] [/tabs]

The reasons for the refusal of children from 13- 18 years to speak standard Arabic from the point of view of teachers and parents in Jeddah civic schools

Ibtisam Rashad Hamidah

Middle Talented School || Ministry of Education || KSA

[tabs slidertype=”top tabs”] [tabcontainer] [tabtext]Abstract:[/tabtext] [/tabcontainer] [tabcontent] [tab] The study aimed to identify the reasons for the reluctance of children from 13 to 18 years to speak standard Arabic from the point of view of teachers and parents in the schools of Jeddah, as well as the search for differences of statistical significance between the average responses of sample members in the reluctance of children to speak standard Arabic, The researcher used the descriptive analytical method. The study population consisted of 60 teachers. The sample consisted of 60 teachers. The researcher used the open and closed questionnaire to search them. The statistical methods were used. The researcher analyzed and processed the research results. Among the sample of the study on the reluctance of children from 13- 18 years to talk about the classical Arabic language, the most important of which is that the reasons of children’s reluctance to speak Arabic language physical weakness of their families, which leads them to work after the end of school hours, and overcrowded children, (55- 60) students. This negatively affects the son’s understanding and understanding of the material, which leads to the failure to speak the standard Arabic language, the poor teacher’s knowledge of modern teaching methods, the failure of the teacher to follow the mistakes of the children when speaking Arabic, The lack of interest of teachers and the management of schools with vulnerable children, the lack of adequate time allocated to the quotas of the Arabic language, and the lack of courses that allow the teacher to see the latest developments in education. Keywords: Standard Arabic Language- speaking- Jeddah- Students.[/tab] [/tabcontent] [/tabs]

اترك تعليقاً

==> أرسل بحثك <==