مجلة العلوم التربوية و النفسية

أبرز جوانب التنمية المستدامة ومقوماتها من منظور التربية الإسلامية*

The most prominent aspects and components of sustainable development from the perspective of Islamic education

Ahlam Ateeq Alsulami

Faculty of Education || Jeddah University || KSA

[button link=”https://doi.org/10.26389/AJSRP.M11102″ type=”big” color=”orange”] DOI[/button]

[tabs slidertype=”top tabs”] [tabcontainer] [tabtext]Abstract: [/tabtext] [/tabcontainer] [tabcontent] [tab]The study aimed to build a cognitive perception of sustainable development and its char-acteristics, and mentioning the components of its most prominent aspects from the per-spective of Islamic education, while citing Qur’anic verses and hadiths. The researcher also used the descriptive and deductive approach to reach objectives of the study. Several conclusions were reached in this study, including : The term of sustainable development did not come in the Holy Qur’an with such words , but rather it brought with the content and a deep understanding of the principle of succession and reconstruction of the earth, It has become clear that focusing on the material aspect of sustainable development and considering it the only force in the universe may lead to the spiritual and intellectual emp-tiness, and then the collapse of the civilizational and social structure of nations. Education is also the most important means of achieving sustainable development in society; as it provides it with its most important elements, namely children. Where sustainable devel-opment begins with the development of the human being himself, and the inculcation of lofty values and high morals; To reflect this on himself and his community, Islamic educa-tion has included the most prominent aspects of sustainable development, as it possesses the principles and rational methodological vision, While it made the methods and means when applied to the human being and the extent of his abilities and capabilities available to him, and that shows the extent of the flexibility of the Islamic educational system. The study deals with the concept of sustainable development and its relationship to Islamic education, while clarifying its characteristics and highlighting its aspects from an Islamic educational perspective. The study was prepared on four axes:  The first axis is to clarify the concept and characteristics of sustainable development. The second axis : included a statement of the relationship of sustainable development with Islamic education. The third axis: The researcher presented the components of most prominent aspects of sustainable development (economic, environmental, and social) from the perspective of Islamic education. Keywords: sustainable development, Islamic education, aspects of sustainable development, compo-nents of sustainable development.[/tab] [/tabcontent] [/tabs]

أبرز جوانب التنمية المستدامة ومقوماتها من منظور التربية الإسلامية*

أحلام عتيق السلمي

كلية التربية || جامعة جدة || المملكة العربية السعودية

[tabs slidertype=”top tabs”] [tabcontainer] [tabtext]الملخص:[/tabtext] [/tabcontainer] [tabcontent] [tab] هدفت الدراسة إلى بناء تصور معرفي عن التنمية المستدامة وخصائصها، وذكر مقومات أبرز جوانبها من منظور التربية الإسلامية، مع الاستشهاد بالآيات القرآنية والأحاديث الشريفة، وقد استخدمت الباحثة المنهج الوصفي والاستنباطي للتوصل إلى أهداف الدراسة، وقد تم الوصول في هذه الدراسة إلى عدة نتائج منها: أن مصطلح التنمية المستدامة لم يأت في القرآن الكريم بهذا اللفظ، بل أتى بالمضمون والفهم العميق لمبدأ الاستخلاف وإعمار الأرض، وقد اتضح أن التركيز على الجانب المادي للتنمية المستدامة واعتباره القوة الوحيدة في الكون قد يؤدي إلى الخواء الروحي والفكري، ومن ثم انهيار البناء الحضاري والاجتماعي للأمم، كما تعتبر التربية هي أهم وسائل تحقيق التنمية المستدامة في المجتمع؛ كونها تمدها بأهم عناصره وهم الأبناء، حيث تبدأ التنمية المستدامة بتنمية الإنسان ذاته، وغرس القيم السامية والأخلاق العالية؛ لانعكاس ذلك على ذاته ومجتمعه، وقد اشتملت التربية الإسلامية على أبرز جوانب التنمية المستدامة، حيث أنها تمتلك الأصول والرؤية المنهجية الراشدة، بينما جعلت الأساليب والوسائل عند تطبيقها للإنسان ومدى قدراته وإمكانياته المتاحة له، وذلك يوضح مدى مرونة النظام التربوي الإسلام، وبناء على النتائج المذكورة أوصت الباحثة بمراعاة التنمية المستدامة وغرسها في الناشئين من خلال التربية الأسرية وواضعي المناهج التربوية، لضمان تفعيلها في المجتمع، بالإضافة إلى عمل الدورات والندوات والبرامج التوعوية للتنمية المستدامة وأساليب تحقيقها في مراكز الأحياء والمراكز الأسرية والجمعيات في المجتمع . وتتناول الدراسة مفهوم التنمية المستدامة وعلاقتها بالتربية الإسلامية مع توضيح خصائصها وإبراز جوانبها من منظور تربوي إسلامي، ولقد جرى إعداد الدراسة على أربع محاور:  المحور الأول: توضيح مفهوم التنمية المستدامة وخصائصها. المحور الثاني: اشتمل على بيان علاقة التنمية المستدامة بالتربية الإسلامية:  المحور الثالث: عرضت الباحثة مقومات أبرز جوانب التنمية المستدامة (الاقتصادي، البيئي، الاجتماعي) من منظور التربية الإسلامية:  الكلمات المفتاحية: التنمية المستدامة، التربية الإسلامية، جوانب التنمية المستدامة، مقومات التنمية المستدامة..[/tab] [/tabcontent] [/tabs]

اترك تعليقاً

==> أرسل بحثك <==