مجلة العلوم التربوية و النفسية

التعليم العالي والمهني وتمويله في ألمانيا والمملكة العربية السعودية (دراسة مقارنة)

التعليم العالي والمهني وتمويله في ألمانيا والمملكة العربية السعودية (دراسة مقارنة)

عليا بنت علي العقيلي

منيرة بنت عبد الله القحطاني

كلية التربية || جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية || الرياض || المملكة العربية السعودية

[button link=”https://doi.org/10.26389/AJSRP.M251218″ type=”big” color=”orange”] DOI[/button]

[tabs slidertype=”top tabs”] [tabcontainer] [tabtext]الملخص:[/tabtext] [/tabcontainer] [tabcontent] [tab] هدفت الدراسة إلى التعرف على واقع نظام التعليم العالي في ألمانيا والمملكة العربية السعودية في (التعليم التقني والمهني، البحث العلمي، تمويل التعليم العالي)، والتعرف على القوى والعوامل المؤثرة في نظام التعليم العالي في ألمانيا والسعودية، والكشف عن أوجه الشبه والاختلاف بين نظام التعليم العالي الألماني والسعودي، ثم وضع أليات مقترحة للاستفادة من نظام التعليم العالي الألماني في المملكة العربية السعودية. ولتحقيق أهداف الدراسة: استخدمت الباحثتان المنهج الوصفي المقارن باستخدام مدخل جورج بيريداي في الدراسات المقارنة.  وقد توصلت الدراسة إلى عدة نتائج أهمها: أن هناك شبه اعتماد كلي في تمويل التعليم العالي السعودي، كما يوجد قصور في ربط التعليم الفني والتقني باحتياجات سوق العمل، نتيجة لعدم ربطه بالتعليم العالي والبحث العلمي، وأيضاً يوجد قصور في برامج الربط بين البحث العلمي وحاجات سوق العمل، وذلك نتيجة لعدم اشتراك الجامعة مع المؤسسات الصناعية الكبرى، وعدم وجود شراكات بينهم من أجل توظيف البحث العلمي لخدمة المجتمع وحاجات سوق العمل، مما أدى إلى زيادة الفجوة بين مخرجات الجامعة وحاجات سوق العمل السعودية، على عكس دولة المقارنة (ألمانيا) فهي تهتم بجميع البرامج التي تخدم البحث العلمي وخدمة المجتمع وتلبي حاجات سوق العمل. وقدمت الباحثتان آليات مقترحة مستفادة من دولة المقارنة: تبني مفهوم الجامعة المنتجة التي تقوم على أساس التطبيق والإنتاج، من خلال تقديم الخدمات التعليمية والاستشارية والشراكات المجتمعية مع المؤسسات الحكومية والأهلية، عن طريق: تبني الأبحاث التطبيقية في تطوير وزيادة جودة منتجات الشركات، وعقد شراكة مع شركات أو مؤسسات لتقديم برامج تخدم هذه المؤسسات بحيث تشارك في أهدافه وتدفع كلفته وتوظف مخرجاته، وتفعيل التعليم التعاوني في الجامعات بحيث الاستفادة من الشركات والمؤسسات في تدريب الطلاب وتهيئتهم لسوق العمل، وإنشاء مراكز استشارية تقدم الخدمات وريعها للجامعة والبحث العلمي، وإنشاء مراكز أعمال في الجامعات، ضم التعليم المهني والتقني إلى الجامعات لتحقيق أهداف رؤية 2030 ولمواكبة متطلبات سوق العمل. الكلمات المفتاحية: التعليم العالي، التعليم الفني والمهني، تمويل التعليم، البحث العلمي.[/tab] [/tabcontent] [/tabs]

Higher and Vocational Education and its Funding in Germany and the Kingdom of Saudi Arabia (A Comparative Study)

Alia Ali Al- Oqayli

Munira Abdullah Al- Qahtani

Faculty of Education || Imam Mohammed bin Saud Islamic University || Riyadh || KSA

[tabs slidertype=”top tabs”] [tabcontainer] [tabtext]Abstract:[/tabtext] [/tabcontainer] [tabcontent] [tab] The study aimed at being familiar with the reality of the higher education system in Germany and the Kingdom of Saudi Arabia in the vocational and technical education, scientific research, funding of higher education) and having a thorough knowledge of the powers and factors which affect the higher education system in Germany and Saudi and revealing the aspects of similarity and difference between the German and Saudi higher education system, and then developing proposed mechanisms to take advantage of the German higher education in the Kingdom of Saudi Arabia.  To meet the goals of study: The two researchers used the comparative descriptive methodology using the introduction of George Bereday in comparative studies.  The study concluded several conclusions, notably: There is total reliance in funding the Saudi higher education, and there is also deficiency in linking the technical and vocational education to the needs of labor market and this is as a result of not linking it to higher education and scientific research. Also, there is a deficiency in the programs of linking between scientific research and needs of labor market. This is as a result of the lack of cooperation of university with the gigantic industrial institutions and the lack of partnerships among them in employing scientific research for the service of community and needs of labor market, leading to the increase of gap among the deliverables of university and needs of Saudi labor market, on the contrary of comparison country (Germany) which is concerned with all sides of the programs which serve scientific research and community service, and meet the needs of labor market.  The two researchers provided proposed mechanisms used in the comparison country: adopting the concept of productive university which is based on the basis of production and production through providing the educational and consulting services and community partnerships with the governmental and national institutions through:  Adopting the applied researches in developing and augmenting the quality of companies’ products, and holding partnership with companies or institutions to provide programs serving these institutions to take part in its goals, pay its costs, employ its deliverables, and activate the cooperative education in universities to take advantage of companies and institutions in training students and qualifying them for the labor market, and establish consulting centers that render services and its revenues will be for the university and scientific research, and establish business centers in universities, and annex the vocational and technical education to universities to realize the vision of 2030 and to keep pace with the requirements of labor market.  Keywords: higher education, technical and vocational education, funding education, scientific education[/tab] [/tabcontent] [/tabs]

اترك تعليقاً

==> أرسل بحثك <==