مجلة العلوم التربوية و النفسية

قلق المستقبل لدى موظفي شركات القطاع الخاص في مدينة الرياض

قلق المستقبل لدى موظفي شركات القطاع الخاص في مدينة الرياض

ريم سفر العتيبي                                                                                      فهد بن عبد الله الربيعه

قسم علم نفس || كلية التربية || جامعة الملك سعود || المملكة العربية السعودية

[button link=”https://doi.org/10.26389/AJSRP.R160117″ type=”big” color=”orange”] DOI[/button] [button link=”https://www.ajsrp.com/journal/index.php/jeps/article/view//3″ type=”big”] PDF[/button]

[tabs slidertype=”top tabs”] [tabcontainer] [tabtext]الملخص:[/tabtext] [/tabcontainer] [tabcontent] [tab] هدفت الدراسة إلى قياس ومعرفة مستوى قلق المستقبل لدى موظفي شركات القطاع الخاص في مدينة الرياض في ضوء متغيرات (العمر، الراتب الشهري، الحالة الاجتماعية، والمستوى التعليمي). واستخدمت الدراسة المنهج الوصفي التحليلي بأسلوبه المسحي، وتمثلت أداة الدراسة في مقياس قلق المستقبل وهو من إعداد صلاح كرميان. تم تطبيقه على عينة عشوائية بلغ عددهم (212) موظفاً، جميعهم من الذكور في شركات القطاع الخاص بمدينة الرياض. وباستخدام البرنامج الإحصائي SPSS بينت نتائج الدراسة:  1- حصل قلق المستقبل لدى موظفي شركات القطاع الخاص بمدينة الرياض على متوسط عام (3.74) بتقدير مرتفع. 2- لا توجد فروقات ذات دلالة إحصائية في درجات قلق المستقبل لدى موظفي شركات القطاع الخاص في مدينة الرياض طبقا لمتغير العمر. 3- توجد فروقات ذات دلالة إحصائية في درجات قلق المستقبل لدى موظفي شركات القطاع الخاص في مدينة الرياض طبقاً لمتغير الراتب الشهري؛ لصالح ذوي الراتب الشهري (أقل من 2000) فمستوى قلق المستقبل مرتفع بشكلٍ أكبر عند هذه الفئة. 4- توجد فروقات ذات دلالة إحصائية في درجات قلق المستقبل لدى موظفي شركات القطاع الخاص في مدينة الرياض طبقاً لمتغير الحالة الاجتماعية (متزوج– أعزب) والفرق لصالح العزاب أكثر من المتزوجين. 5- توجد فروقات ذات دلالة إحصائية في درجات قلق المستقبل لدى موظفي شركات القطاع الخاص في مدينة الرياض طبقاً لمتغير المستوى التعليمي, فالأدنى تعليماً كانوا أكثر قلقاً من الأعلى تعليماً. وفي ضوء ما أسفرت عنه الدراسة من نتائج قدمت الباحثة جملة من التوصيات والمقترحات للحد من القلق لدى الموظفين ودعمهم وتحفيزهم وتدريبهم وحل مشكلاتهم.  الكلمات المفتاحية: قلق المستقبل، الموظفين، القطاع الخاص، مدينة الرياض.[/tab] [/tabcontent] [/tabs]

Future Anxiety Among Private Sector Employees in Riyadh 

[tabs slidertype=”top tabs”] [tabcontainer] [tabtext]Abstract: [/tabtext] [/tabcontainer] [tabcontent] [tab]The study aimed to measure and identify Future Anxiety level among the employees of private sector in Riyadh in the light of the following variables: (age, monthly salary, marital status, and educational level). The study used the descriptive analytical method in its survey approach. Future anxiety scale designed by Salah Karamian was applied to a random sample of (212) male employees in the private sector in Riyadh. Using the Statistical tool SPSS, the results of the study showed the following: 1- The general mean of the future anxiety among the employees of the private sector in Riyadh valued (3.74) with high rating.  2- There are no statistically significant differences in the degree of future anxiety among private sector employees in Riyadh according to the variable of age. 3-  There are statistically significant differences in the degree of future anxiety among private sector employees in Riyadh according to the variable of monthly salary, especially for the employees who make (less than SAR2000) whose future anxiety level showed to be the highest. 4-  There are statistically significant differences in the degree of future anxiety among private sector employees in Riyadh according to the variable of marital status (Married- Single), as single employees are more anxious. 5-  There are statistically significant differences in the degree of future anxiety among private sector employees in Riyadh according to the variable of education level, as employees with lower education level are more anxious. In the light of the study findings, the researcher suggested several recommendations to reduce anxiety among employees and to support, motivate, train, and solve their problems. Keywords: Future anxiety, Employees, Private Sector, Riyadh City.[/tab] [/tabcontent] [/tabs]

 

اترك تعليقاً

==> أرسل بحثك <==