مجلة العلوم التربوية و النفسية

دراسة لغوية نفسية عن كلام المختلين النفسيين

دراسة لغوية نفسية عن كلام المختلين النفسيين

نريمان جبار رشيد

كلية التربية للبنات || جامعة بغداد || العراق

[button link=”https://doi.org/10.26389/AJSRP.N120619″ type=”big” color=”orange”] DOI[/button]

[tabs slidertype=”top tabs”] [tabcontainer] [tabtext]الملخص: [/tabtext] [/tabcontainer] [tabcontent] [tab]تتضمن الدراسة التالية تحليلًا نفسيًا لخطاب المختليين النفسيين. تم اختيار تصميم البحث ليكون وصفيًا وتضمن ملاحظة لثلاثة مخالفين بناءً على مقابلات أجريت معهم على YouTube. الأنموذج التوصيفي الذي تم اتباعه في التحليل هول (هير 2003، وهير وآخرون، 1988). كان الاستنتاج الأول هو أن المرضى النفسيين كانوا أكثر عرضة من نظرائهم لاستخدام لغة توضيحية ومؤطرة سببية فيما يتعلق بأعمالهم الإجرامية، مع مستوى عال نسبيا من الوصايا التبعية، مشيرا إلى المزيد من البيانات السبب والنتيجة. يشير هذا النمط إلى أن المرضى النفسيين كانوا أكثر عرضة لأن ينظروا إلى الجريمة على أنها نتيجة منطقية لخطة (شيء “كان يجب القيام به” لتحقيق هدف)، وأن عنفهم هو في الواقع أكثر فاعلية ويحركه الهدف من فعل الجناة الآخرين. ثانياً، وجدنا أن المرضى النفسيين يستخدمون ما يقرب من ضعف الكلمات المرتبطة بالاحتياجات الفسيولوجية الأساسية والحفاظ على الذات، بما في ذلك الأكل والشرب والمال عند وصف عنفهم. يتماشى هذا النمط مع تصورات المرضى النفسيين على أنها تركز على مستوى أقل من الضروريات أو التسلسل الهرمي للاحتياجات أو في مرحلة مبكرة من تطور الأنا. بينما تم انتقاد التسلسل الهرمي لـ Maslow من حيث المستويات المحددة للتسلسل الهرمي. يفتقر المرضى النفسيون عمومًا إلى القدرة على الروابط، ويفترض أن لديهم القدرة على التجربة الدينية أو التنوير الروحي. على هذا النحو، يواصلون وصف الجريمة بطريقة باردة منفصلة ومن حيث الاحتياجات الفسيولوجية الأساسية التي استوفوها في ذلك الوقت. الكلمات المفتاحية: التحليل اللغوي النفسي، خطاب الجناة، المختلين النفسيين[/tab] [/tabcontent] [/tabs]

اترك تعليقاً

==> أرسل بحثك <==