مجلة العلوم التربوية و النفسية

منهج ناجح لتدريس اللغة الإنجليزية لطلاب العلوم في جامعات العلوم: جامعة الحسن الثاني (المغرب) كحالة دراسية

منهج ناجح لتدريس اللغة الإنجليزية لطلاب العلوم في جامعات العلوم:
جامعة الحسن الثاني (المغرب) كحالة دراسية

لبنى هدى

كلية الملك في لندن || المملكة المتحدة

[button link=”https://doi.org/10.26389/AJSRP.H180619″ type=”big” color=”orange”] DOI[/button]

[tabs slidertype=”top tabs”] [tabcontainer] [tabtext]الملخص:[/tabtext] [/tabcontainer] [tabcontent] [tab] تسعى هذه الورقة البحثية إلى تسليط الضوء على التحديات البارزة التي تواجه طلاب الدراسات العليا في الجامعة من أصحاب الاختصاصات العلمية فيما يخص نشر المقالات العلمية باللغة الإنجليزية مع نهاية كل سنة دراسية. كما أن المقال يكشف بعض نقاط الضعف والمفاهيم الخاطئة فيما يتعلق بالمنهجيات التعليمية المستخدمة. وبصفتي أستاذة مساعدة مع تجربة متراكمة في تدريس أصحاب التخصص العلمي، فسأتطرق إلى بعض البدائل في الممارسات التعليمية والتي تندرج ضمن توصيات تدريس اللغة الإنجليزية في الجامعات المغربية بدلا من المناهج التعليمية التقليدية. وفي هذا الصدد، تم استجواب عدد من طلاب الجامعات لإعطاء تقييم عن ماهية الأنشطة الأكثر فائدة في حصص اللغة الإنجليزية. وبخصوص منهجية البحث، تم إجراء المقابلات وتوزيع الاستبيانات بشكل مباشر، وقد وزعت الاستبيانات على الطلبة في صف اللغة الإنجليزية، وبواسطة هذه المنهجية، جمعنا المعطيات عن مواقف الطلبة ورؤيتهم لأفضل الطرق في تعلم اللغة الإنجليزية، ونخص بالذكر في صف اللغة الإنجليزية لأهداف محددة. وتبين من خلال هذه الدراسة أن طلبة الجامعة يفصلون دروس ‘الإنجليزية لأغراض محددة ‘ (ESP) على الدروس العامة وهذا لطبيعة دراستهم العلمية وبالتالي الوظيفة ذات الطبيعة العلمية. ونظرا إلى أن هذه الدروس تدرس على المستوى الجامعي، فإن المشاركون الطلبة عبروا عن آراء جد إيجابية تجاه المناقشات المفتوحة. وتهدف هذه النتائج وغيرها إلى إثراء المؤلفات في التعليم على مستوى التعليم العالي وفي مجال ‘الإنجليزية لأغراض محددة ‘ (ESP). الكلمات المفتاحية: اللغة الإنجليزية لأهداف محددة، الطلبة ذوي الاختصاص العلمي، صفوف اللغة الإنجليزية الجامعية[/tab] [/tabcontent] [/tabs]

An Effective Approach to Teaching English to Science-Major Students
in Science Universities: Hassan II University as a Case Study

Loubna HADDI

King’s College London || UK

[tabs slidertype=”top tabs”] [tabcontainer] [tabtext]Abstract:[/tabtext] [/tabcontainer] [tabcontent] [tab] This paper aims to shed light on the distinct challenges that Moroccan science-major postgraduates are facing, particularly at the end of their academic year, to publish their end-of-term projects in English. The article also uncovers certain weaknesses and misconceptions concerning the existing instructional methods. As an assistant professor with substantial experience teaching science-major students, a few alternative teaching practices will be discussed and recommended in the teaching of English in Moroccan universities, instead of the overused, traditional methods. In doing so, university students were interviewed and asked to rate some of what they thought were the best activities in English classes. As regards the research methodology, surveys and interviews were conducted first hand. The questionnaires were structured in advance with students who attend English classes. Through this instrument, data was collected on the students’ attitudes and their vision of the best practices in English classes, in particular when teaching English for Specific Purposes (ESP). The students showed a great preference for English for Specific Purposes over general English lessons due to the scientific nature of their studies, hence jobs. Also, because these lessons are taught at university level, the participants expressed favorable views about debates and open discussions. These and other findings aim at enriching the literature on education at tertiary levels and on the field of ESP.  Keywords: ESP, science-major students, EFL university English courses[/tab] [/tabcontent] [/tabs]

اترك تعليقاً

==> أرسل بحثك <==